بركان ..مناضلوا ومناضلات حزب فيدرالية اليسار الديمقراطي ينددون بالغلاء الفاحش وارتفاع أسعار

11 يونيو 2024 - 10:27 ص

حزب فيدرالية اليسار الديمقراطي
فرع بركان

بيـــــــــان

مناضلو ومناضلات حزب فيدرالية اليسار الديمقراطي ببركان
ينددون بالغلاء الفاحش وارتفاع أسعار الواد الأساسية والمضاربات والاحتكار الذي أدى إلى تدني القدرة الشرائية للمواطنين و يطالبون بفتح النواة الجامعية ذات الاستقطاب المفتوح ببركان في وجه الطلبة .

إنعقد بتاريخ 08 يونيو 2024 بمقر حزب فيدرالية اليسار الديمقراطي بركان، مجلسا للفرع في دورته الثانية ، دورة الفقيد عبدالله بنموسى ، تحت شعار ” وحدة اليسار من أجل محاربة الفساد والاستبداد و مناهضة التطبيع”، و بعد تدارس المجلس للأوضاع السياسية والاقتصادية والاجتماعية الوطنية وارتباطاتها الاقليمية و الدولية المتسمة باستمرار نفس الاختيارات الاقتصادية والسياسية اللاشعببية واللاديمقراطية المملاة من طرف المؤسسات المالية الدولية والخاضعة لضغوطات اللوبيات الاحتكارية الريعية المتحكمة في الاقتصاد في ظل الفساد ونهب المال العام ، وارتفاع الاسعار ، مما ادى الى المزيد من ضرب القدرة الشرائية للمواطنين و تدني المستوى المعيشي للطبقات الكادحة ، وارتفاع معدل البطالة وتدهور الخدمات العمومية (الصحة والتعليم والنقل والماء…) مما نتج عنه تصنيف المغرب في ادنى المستويات عالميا في عدة مجالات (التنمية البشرية ، حرية التعبير ، الديمقراطية ، جودة التعليم …) بالاضافة الى التضييق على الحريات ومنع وقمع الاحتجاجات السلمية والمتابعات والمحاكمات السياسية.
وبعد استحضار المجلس للوضع المأساوي بالاراضي الفلسطينية واستمرار حرب الابادة الجماعية المنتهجة من طرف الكيان الصهيوني بدعم من الامبريالية الامريكية وحلفاءها وتواطؤ بعض الانظمة العربية وعجز المنتظم الدولي على وضع حد للمجازر الصهيونية في حق شعب يناضل من اجل حقه في الحياة وفي بناء دولته الوطنية الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس ، فإنه يعلن ما يلي :
ـ ادانته للمجازر الصهيونية وتضامنه المطلق مع الشعب الفلسطيني الصامد والمتشبث بعدالة قضيته وتحيته لمقاومته الباسلة ، و تأكيد المجلس على موقف الحزب المناهض للتطبيع في جميع ابعاده الاقتصادية والسياسية والثقافية ومطالبته بالغاء جميع الاتفاقيات المرتبطة به.
ـ تأكيده على الموقف الحزبي المطالب بتجريم الإثراء غير المشروع ومنع زواج السلطة والمال ، وذلك عبر ربط المسؤولية بالمحاسبة وتفعيل آليات محاربة الفساد والريع بكل مظاهره.
ـ تنديده بالغلاء الفاحش وارتفاع اسعار المواد الأساسية والمضاربات والاحتكار الذي أدى إلى تدني القدرة الشرائية للمواطنين.
ـ مطالبته بفتح النواة الجامعية ذات الاستقطاب المفتوح بمدينة بركان في وجه ساكنة الإقليم وتقريب خدمة التحصيل الجامعي للطلبة الذين يضطر اغلبيتهم للإنقطاع عن متابع الدراسة الجامعية بسبب قلة الإمكانيات وعدم حصول أغلبيتهم على المنحة الجامعية ، ورفضه تحويلها الى مدرسة الذكاء الاصطناعي ضدا على ارادة الساكنة ، هذا الملف الذي كان موضوع سؤال كتابي وجه الى وزير التعليم العالي وتكوين الاطر والبحث العلمي من طرف الرفيقة فاطمة التامني النائبة البرلمانية عن فيدرالية اليسار الديمقراطي.
ـ استغرابه وقلقه على الظروف التي درس فيها الطبلة المهندسون بمدرسة الذكاء الاصطناعي خلال هذه السنة الجامعية 2023/2024 والذين تابعوا تكوينهم في مدرسة لكرة القدم في ظروف غير ملائمة ، انعدمت فيها شروط التحصيل العلمي الجيد .
ـ استغرابه للتأخر الغير المبرر لاخراج دار الثقافة الى حيز الوجود ويطالب بتدخل الوزارة الوصية عاجلا من اجل تجاوز وضعية التعثر الغير مفهوم والغير مبرر لسير الاشغال منذ سنين .
ـ استغرابه لعدم تجاوب السلطات والمجلس الجماعي لمدينة بركان مع مراسلات مكتب فرع بركان لحزب فيدرالية اليسار الديمقراطي خاصة المتعلقة باحتلال الملك العام الذي تعرفه زنقة المنزل ومحيط مدرسة الامام علي بمدينة بركان ( توصلنا بجواب من عامل إقليم بركان على مراسلتنا ) ، لكن واقع الأمر لازال قائما .
ـ تسجيله ارتباك واضح وسوء تدبير في عملية التأهيل الحضري بالمدينة ، الذي يعتبر حقا لساكنة مدينة بركان غير قابل للمزايدات السياسية ، مع غياب دراسة وتصميم مدروسين والذي يتضح من خلال الارتجالية والمزاجية في تسطير وانجازالمشاريع وتحديد الأولويات ، مما يتسبب في هدر المال العام ، إضافة إلى التأخير في انهاء الاشغال وخنق بعض الشوارع بتقسيمها ، كما هو الشأن في شارع واد درعة ، والذي راسلنا بشأنه رئيس جماعة بركان دون تلقي أي رد أو تفاعل ، ونتساءل في نفس الوقت عن الجدوى من إغراق المدينة بغرس النخيل الذي لا يرتبط لا بثقافة المدينة ولا بتراثها .
ـ مطالبته بإنجاز مشروع حماية المدينة من الفيضانات كاولوية قبل اي مشروع اخر قد يتم اتلافه في حال تكاثر التساقطات.
ـ استغرابه لهدر المال العام في بعض الطرقات والشوارع التي لا تشتغل إلا نادرا (نموج الطريق جانب وادي شراعة والممتد من قنطرة وادي شراعة إلى دوار تازغين والطريق الرابط بين طريق مداغ وطريق السعيدية المار بجانب الثانوية الفلاحية ببركان ، والتي قد تخدم لوبي العقار اكثر من المصلحة العامة للمواطنين.
ـ تسجيله فشل جل المرافق التي تدبرها شركة التنمية المحلية وضمنها الأسواق النموذجية في كل من بركان وأحفير التي أصبح تجارها يعانون من قلة الرواج وتعرض أغلبيتهم للإفلاس مما دفع الكثير منهم إلى إغلاق محلاتهم في أسواق أنفقت عليها الدولة أموال باهضة.
ـ استغرابه لارتفاع أسعار الخضر والماشية بالمنطقة التي تعتبر منطقة فلاحية وفي ظل الحديث عن المخطط الأخضر الذي لم يظهر له أثر إيجابي على الفلاحة بالإقليم وخاصة الفلاحين الصغار الذين أصبح جلهم يعيش الفقر المدقع بسبب فشل السياسة الفلاحية وخاصة تربية المواشي وانعدام رؤية استراتيجية للحفاظ على القطيع وتنوعه وسلامته مع ضرورة دعم الفلاحين الصغار ومربي الأغنام من أجل توفير الأمن الغدائي طيلة السنة وضمان توفر اللحوم الحمراء بأثمنة مناسبة .
ـ تضامنها مع سكان دوار تيزي يخلف ببرج واولوت جماعة زكزل والذي يقارب عدد المنازل به حوالي 700 منزل يعانون من انعدام الماء الصالح للشرب بمنازلهم ، ماعدا سقاية واحدة وسط الدوار لاتكفي لسد حاحياتهم من الماء كمادة حيوية ، ويطالب بالإسراع بإيجاد حلول لهذه المعضلة ،كما يطالب مجلس الفرع بتدبير عقلاني للخصاص في هذه المادة في إطار العدالة المجالية ، وكذا إصلاح وتنقية السدود الموجودة في المنطقة ـ سد محمد الخامس وسد مشرع حمادي ـ التي لم تعد تستوعب كمية كبيرة من المياه بسبب الأوحال المتراكمة مما يساهم في ضياع المياه بشكل عشوائي .
ـ مساندته مختلف الحركات النضالية الشعبية والعمالية والفئوية وفي مقدمتها حراك ساكنة فكيك من اجل الماء ويحيي بشكل خاص المرأة الفكيكية القائدة لهذا الحراك.
ـ تضامنه مع العامل أحمد إيحمودان المطرود من ضيعة دومان شاطر ومع مجموعة من العمال الزراعيين الذين لم يتوصلوا بأجورهم من طرف مسؤولي ضيعة Fruit med لما يفوق السنة ونصف وتضامنهم كذلك مع العمال المطرودين من ضيعة بلحاج كانافيز ، ويطالب المجلس المسؤولين اقليميا ووطنيا التدخل العاجل من اجل وضع حد لهذه التعسفات والممارسات المتنافية مع المواثيق الدولية المصادق عليها من طرف المغرب ومع القوانين المغربية ذات الصلة.
– تضامنه مع الناشط سفيان شاطر المتابع قضائيا على خلفية اقتحامه للملعب البلدي ببركان ، اثناء اجراء مباراة لكرة القدم ،حاملا العلم الفلسطيني .
ـ مطالبته بإطلاق سراح المعتقلين السياسيين وعلى رأسهم معتقلي حراك الريف وحراك فكيك ، والصحافيين والمدونين والنشطاء وكل معتقلي الرأي.
ـ وفي الأخير فإن حزب فيدرالية اليسار الديمقراطي محليا مستعد للتنسيق و الانخراط في كل المعارك والمبادرات للدفاع عن حقوق الساكنة ، كما يدعو جميع الإطارات المناضلة والغيورة على مصلحة المواطنين إلى العمل المشترك والوحدوي في إطار برنامج عمل للتصدي للتهميش الدي يعاني منه الإقليم ومن أجل مغرب الديمقراطية والحرية والعدالة الاجتماعية.

مجلس الفرع
بركان في 08 يونيو 2024

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب
تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية) .